The Temple of Magazines...

Aashtar will also handle the organization of your conferences and press release, of your subjects, logos for your companies that will be created, all in a very good price. call us: 961-9-217 457, or email: info@aashtar.com

نبذة عن حياة سعادة
 السيد عبد الجليل فنجيرو
A brief history about his Excellency, the Ambassador of Maroc in Lebanon who has occupied different international positions...

إزداد السيد الجليل فنجيرو بالرباط في الخامس من شهر غشت 1938. وتابع دراسيته الإبتدائية بفاس والثانوية بمولاي يوسف بالرباط ثم مولاي إدريس بفاس. وهو حاصل على دبلوم معهد الدراسات العليا المغربية. كما تابع دراسات في الصحافة ووسائل الإتصال الجماهيري بالمركز الدولي للتعليم العالي في الصحافة بجامعة ستراسبورغ بفرنسا وذلك بعد ثلاث سنوات من الممارسة الميدانية في وكالة المغرب العربي للأنباء التي التحق بها في سنة 1962 حيث إستهل عمله الصحفي بها في ميدان الروبورتاج وتدرج بعد ذلك في مختلف السلاليم المهنية من سكرتير تحرير الى مدير عام مرورا برئيس تحرير القسمية العربي والفرنسي.

وشغل السيد عبد الجليل فنجيرو من يناير 1974 (تاريخ تأميم الوكالة) الى نونبر 1999 منصب مدير عام وكالة المغرب العربي للأنباء التي عرفت تطوراً ملحوظاً تحت إداراته بفضل فتح حوالي عشرين ممثلية في كبريات العواصم العالمية وتغطية جزء هام من التراب الوطني وهو ما يجعل الوكالة، التي تبث بأربع لغات، في طليعة الوكالات العربية والإفريقية والبلدان الناهضة بصفة عامة.

وقد شارك السيد عبد الجليل فنجيرو المدافع المتحمس عن النظام العالمي الجديد للإعلام والإتصال في ندوات وملتقيلت عديدة في مختلف جهات العالم طيلة ازيد من ثلاثين سنة، حيث دافع بلا كلل عن الحوار بين الشمال والجنوب وبصفة خاصة بين بلدان الجنوب الذي يحظى لديه بالأولية والذي ناضل من أجله على الدوام.

وهكذا ساهم السيد فنجيرو بفعالية في تأسيس وكالة الأنباء الإفريقية "بانا" (1979) ووكالة الأنباء الإسلامية الدولية "إيننا" (1970) ومجمع وكالات أنباء بلدان عدم الإنحياز "ناناب" (1975) وإتحاد وكالات الأنباء العربية "فانا" (1974) ومجمع وكالات أنباء إتحاد المغرب العربي (1989) وكذا في إنشاء رابطة وكالات أنباء البحر البيض المتوسط "أمان" (1972).

وقد تولى السيد عبد الجليل فنجيرو رئاسة إتحاد وكالات الأنباء العربية "فانا" ثلاث مرات في بداية الثمانينات والتسعينات. كما تولى رئاسة هذا الإتحاد لرابع مرة في نونبر 1999 خلال السابعة والعشرين للجمعية العمومية للإتحاد الذي إنتخبه رئيساً فخرياً مدى الحياة ومستشاراً دائماً له.

وبمبادرة منه كذلك أشرف السيد فنجيرو في اكتوبر 1989 بالرباط على تنظيم مؤتمر للمديرين العامين لوكالات الأنباء المغاربية أسفر عن إنشاء "مجمع وكالات أنباء إتحاد المغرب العربي" واصبح رئيساً له في أكتوبر 1989 وأعيد إنتخابه على رأس المجمع في يوليوز 1994.

وتولى السيد عبد الجليل فنجيرو خلال سنتي 1995 و 1996 رئاسة رابطة وكالات أنباء البحر الأبيض المتوسط "أمان" التي تضم وكالات أنباء البلدان العربية والأوروبية المطلة على حوض البحر الأبيض المتوسط.

وساهم السيد عبد الجليل فنجيرو الذي عمل أستاذاً محاضراً بالمعهد العالي للصحافة بالرباط لمدة أربع سنوات منذ أحداث هذه المؤسسة الجامعية في بداية سنة 1970 في إعداد برامجها الدراسية إضافة الى تدريسه إضافة الى تدريسه لمادة صحافة الوكالة بهذه المؤسسة.

وبموازاة مع عمله داخل الوكالة عمل السيد عبد الجليل فنجيرو كمتعاون مع أجهزة إعلام دولية كبرى مثل "وكالة أسوشيتد بريس" من سنة 1965 الى سنة 1996 والأسبوعية الأميركية "نيوزويك" خلال سنوات 1960-1970 إضافة الى المجلة الأميركية "كونتنانتل بريس" التي توقفت عن الصدور في بداية السبعينات ومكتب الإذاعة والتلفزة الفرنسية سابقاً (أو إير تي إيف) فضلاً عن تعاونه مع العديد من أجهزة الإعلام الوطنية (الجرائد والإذاعة والتلفزيون).

وتقديراً لدوره في تطوير ميدان الإعلام منحت منظمة نوادي التربية والثقافة والعلوم "الأليسكو- اليونسكو" بالمغرب يوم 2 نونبر 1992 للسيد فنجيرو شهادة تقدير وإستحقاق.

ويحمل السيد عبد الجليل فنجيرو وسامين ملكيين هما وسام العرش من درجة فارس (1993) ووسام العرش من درجة ضابط الذي وشحه به جلالة الملك محمد السادس في 16 نونبر 1999 بمناسبة إنتهاء مأموريته على رأس الوكالة. والسيد فنجيرو حامل أيضاً لوسام الإستحقاق الوطني من درجة فارس للجمهورية الفرنسية الذي منحه إياه الرئيس الراحل فرانسوا ميتران كما يحمل أوسمة من مصر (1964) وتونس (1968) وإيطاليا (1991).

وقد أجرى السيد عبد الجليل فنجيرو مقابلات صحفية مع عدد من رؤساء الدول والشخصيات الدولية منهم على الخصوص الرئيسان الفرنسيان السابقان فاليري جيسكار ديستان وفرنسوا ميتران، والرئيس الألماني السابق ريشارد فون فايتزاكر والرئيس البرتغالي السابق ماريو شواريس والأمين العام الأسبق للأمم المتحدة السيد بيريز دي كويلار. كما قام بتغطية لقاءات وتظاهرات كبرى على المستوى العربي والإفريقي والإسلامي والدولي.

والسيد عبد الجليل فنجيرو متزوج وأب لثلاثة أبناء.